«الألياف الضوئية» تقود خطط الـ G5

يؤكد الخبراء والمتخصصون، أهمية البنية المعلوماتية الأساسية من الألياف الضوئية على مستقبل المنطقة، ودورها في توصيل خدمات الجيل الخامس، مشيرين إلى أن توصيل الألياف الضوئية لكافة النقاط الطرفية سواء المنازل أو الشركات والمؤسسات، له أهمية قصوى تساهم في تحسين المناخ الاقتصادي وتبني الاقتصاديات الناشئة وإنجاح الخطط الإقليمية لتبني تكنولوجيات الجيل الخامس.

» التقنية الأفضل

وقال رئيس مجلس توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل بمنطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خوان كولينا، إن تشجيع وتبني تقنية الألياف الضوئية «الفايبر» يعد كأفضل اختيار ضمن التطبيقات الأخرى لتكنولوجيا الجيل الخامس والتطبيقات اللا سلكية والمدن الذكية، مشيرا إلى أن انعقاد مؤتمر المجلس هذا العام بالعاصمة المصرية القاهرة، واختيار العاصمة السعودية الرياض لانعقاد الدورة التالية في نوفمبر 2020، يعكس الاهتمام المتنامي للمجلس بتحويل المدن العربية، ونقل التجارب العالمية لخدمات الألياف الضوئية والفرص الجديدة في هذا المجال الحيوي، بجانب تقديم نماذج أعمال والأنماط التشغيلية التي تخدم أهداف التحول الرقمي الذي تتبناه تلك الدول.

» رفاهية المستخدمين

من جانبه، أكد ألكسندر فرومان كورتيل، المدير التنفيذي بشركة فودافون العالمية، ضرورة إشراك القطاع الخاص والكيانات الخارجية في مساعدة الدول على تعزيز العمل على تقنية الـ 5G، مشيرا إلى أن هناك تعاونا كبيرا في تطوير البنية التحتية الخاصة بالألياف الضوئية للمشغلين فيما يتعلق بالبنية وإتاحتها لمختلف المستهلكين، مؤكدا أن شركته تعمل بشكل مستمر كل عام على ابتكار تطوير جديد يحقق الرفاهية للمستخدمين.

» توجهات حكومية

وقال رولاند مونتاجني، الرئيس التنفيذي لشركة «آي دات»، إن نسبة توصيل المنازل بالألياف الضوئية في الإمارات العربية المتحدة بلغت 94.6 %، والبحرين 40.8 %، مشيرا إلى أن الفترة الحالية تشهد تناميا في التوجهات الحكومية نحو تبني تقنيات توصيل الفايبر إلى المنازل والوحدات المختلفة.

وأضاف إن توصيل الألياف الضوئية للمنازل سينقل خدمات الإنترنت لنسب أكبر، لا سيما أن نسبة انتشار الإنترنت المحمول تبلغ أضعاف الإنترنت الثابت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وعلى سبيل المثال، تبلغ حوالي 11 مرة مقارنة بنسبة انتشار الإنترنت الثابت في تونس، و24 مرة في الأردن، و35 مرة مقارنة بنسبة انتشار الإنترنت الثابت في الكويت.

» الجيل الخامس

وعن خدمات الجيل الرابع، أشار الرئيس التنفيذي إلى أن عدد شرائح الخطوط، التي تعتمد على الجيل الرابع بلغ 190 مليون شريحة في 2018، ومن المتوقع أن تبلغ 800 مليون شريحة بحلول عام 2020، مضيفا إن خدمات الجيل الخامس بدأت في الظهور بالمنطقة العربية، التي من المتوقع أن تكون من أول المناطق تبنيا لتقنيات الجيل الخامس.

واستعرض تبني الدول لتكنولوجيات الجيل الخامس، حيث بدأت الإمارات العربية المتحدة في مايو 2018، في تبني تقنيات الجيل الخامس، كما بدأ عدد من دول الخليج الأخرى مثل، السعودية والبحرين، بالفعل في الإطلاق التجاري لتقنية الجيل الخامس.

» التحدي الأبرز

وأشار محمد شمروخ نائب الرئيس التنفيذي لشركة «we» الوطنية المصرية، إلى أن التحدي الأبرز الذي يواجه شركته في نشر الألياف الضوئية، هو الموافقات الرسمية، وارتفاع تكلفة التنفيذ نتيجة ارتفاع تكلفة المواد المستخدمة، موضحا أنها استثمرت ما يزيد على 3 مليارات دولار منذ 2015 لتطوير البنية التحتية وزيادة السعات الدولية للإنترنت، إذ تستهدف توصيل 2 مليون منزل بالألياف الضوئية بحلول 2020.

واختتم مؤتمر مجلس توصيل الألياف البصرية إلى المنازل بمنطقتى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا FTTH Council MENA دورته الحادية عشرة هذا العام في القاهرة مؤخرا، بمشاركة 12 شركة عالمية، حيث شاركت تلك المؤسسات في المعرض الذي أقيم على هامش المؤتمر واستعرضت أحدث الابتكارات التكنولوجية ومنها، FTTH/‏‏x، الجيل الخامس، إنترنت الأشياء.

—————-
نقلا عن اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق