مذكرة تفاهم بين شركة رياضة المحركات السعودية وشركة “دورنا سبورتس”

وقعت شركة رياضة المحركات السعودية، مذكرة تفاهم مع شركة دورنا سبورت، مالكة الحقوق التجارية لبطولة موتو جي بي، تحقيقا لأهداف مشتركة تسهم في جلب أفضل سباقات الدراجات النارية بالعالم في المملكة.
جرت مراسم توقيع الاتفاقية أمس، خلال جائزة سان مارينو الكبرى، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة، ووقعها صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية وشركة رياضة المحركات السعودية، والسيد كارميلو إيزبيليتا، الرئيس التنفيذي لشركة دورنا سبورتس.
يتابع بطولة العالم للموتو جي بي أكثر من 800 مليون شخص حول العالم، حيث تبث فعالياتها مباشرة إلى أكثر من 200 دولة، وستسهم إضافة المملكة العربية السعودية إلى رزنامة البطولة سنوياً في توسيع نطاق الرياضة بشكل أكبر في منطقة الشرق الأوسط، حيث تستضيف قطر حالياً الجولة الوحيدة في المنطقة.
وسينطوي على مبادرة الشراكة بين شركة رياضة المحركات السعودية وشركة دورنا سبورتس أيضاً، إطلاق برنامج جديد لتطوير المواهب للدرّاجين السعوديين الشباب، بالتعاون مع الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، وهو مصمم لرفع مستويات الوعي بالرياضة وإمكانية الوصول إليها في المملكة، وكذلك توفير الفرص التعليمية والمهنية. وسيوفر برنامج Road to MotoGP ™ للمواهب الشابة في المملكة العربية السعودية فرصة التنافس على أعلى مستويات الرياضة، بهدف يتمثل في تطوير أبطال المستقبل السعوديين للدراجات النارية، وبما يتماشى مع التزام دورنا سبورتس الراسخ بتطوير الدراجين الشباب في جميع أنحاء العالم، باستخدام منصاتها وبطولاتها، لإطلاق مسيرة احترافية للدراجين وتطوير مساراتهم للسباقات في بطولات موتو جي بي.
ومن شأن إضافة المملكة على روزنامة بطولات موتو جي بي، أن يسهم في ترسيخ المملكة باعتبارها موطناً لأكبر أحداث رياضة المحركات العالمية، كما تكمل أيضاً محفظة الفعاليات المتنامية لشركة رياضة المحركات السعودية، والتي تتطلع إلى توسيع عروضها لبطولات الدراجات النارية.
يأتي ذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته المملكة في تنظيم سلسلة سباقات السيارات العالمية الكبرى الأخرى على مدار السنوات القليلة الماضية، بما في ذلك سباق جائزة السعودية الكبرى stc للفورمولا 1 (منذ عام 2021)، وبطولة العالم للفورمولا إي في الدرعية (منذ 2018)، و رالي داكار العريق (منذ 2020)، وجولة من سلسلة إكستريم إي (منذ 2021).
وبدوره، أعرب صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية وشركة رياضات المحركات السعودية عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم مع شركة دورنا سبورتس، وقال سموه: “نتطلع إلى العمل مع شركة دورنا سبورتس للوفاء بالتزامنا المشترك لخدمة سباقات الدراجات النارية في المملكة العربية السعودية والاستمرار في توفير المزيد من الفرص والمبادرات لإثراء حياة جميع مواطنينا”.
ومن جانبه، رحب السيد كارميلو إيزبيليتا، الرئيس التنفيذي لشركة دورنا سبورتس بتوقيع مذكرة التفاهم، قائلاً: “نحن سعداء بفرصة توسيع نطاق بطولة موتو جي بي في منطقة الشرق الأوسط عبر إضافة جائزة كبرى سنوية في المملكة العربية السعودية. تعد المنطقة سوقاً رئيسياً لرياضة المحركات ويتزايد الطلب في المملكة على مثل هذا النوع من الأحداث، حيث تشير الأبحاث إلى رغبة 80٪ من الجمهور السعودي رؤية المزيد في بلادهم. وفي السنوات القليلة الماضية، أظهرت المملكة العربية السعودية قدرتها على تنظيم أحداث عالمية وفق أعلى المعايير. ويوفر توقيع مذكرة التفاهم نيتنا المشتركة لاستكشاف هذه الفرصة بشكل أكبر. ونحن على ثقة من أننا سنجد المملكة العربية السعودية موطناً جديداً ونتطلع إلى مزيد من التعاون مع شركة رياضة المحركات السعودية لجعل هذا الطموح المشترك واقعاً ملموساً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق