تطورات جديدة في رحلات الخطوط السعودية إلى لوس أنجلوس أول ديسمبر المقبل

اعتباراً من أول ديسمبر المقبل، ستقوم الخطوط السعودية للطيران بزيادة زيادة السعة المقعدية على رحلاتها بين العاصمة الرياض ومدينة لوس أنجلوس ب‍الولايات المتحدة الأمريكية.

وسيتم هذا الإجراء عبر تشغيل رحلتين إضافيتين مباشرة دون توقف تنطلقان من مطار الملك خالد الدولي بالرياض، ويستمر حتى نهاية يناير 2018.

وقد قررت الخطوط السعودية اعتماد هذا الإجراء من أجل مواكبة حركة السفر المتنامية خلال هذه الفترة من كل عام ولإتاحة سعة مقعدية أكبر لاستيعاب الإقبال المتزايد على السفر خلال هذه الفترة خاصة الطلاب المبتعثين غرب الولايات المتحدة الأمريكية الراغبين في قضاء إجازة نهاية العام مع أسرهم وذويهم في المملكة.

وتشغل الخطوط السعودية حالياً ثلاث رحلات أسبوعياً إلى لوس أنجلوس تنطلق من الرياض مروراً بمطار الملك عبدالعزيز بجدة، وذلك على طائرتها الحديثة من طراز “بوينغ ER 300_777”  ذات الثلاث درجات التي تضم 12 جناحاً في الدرجة الأولى، و36 مقعد في درجة رجال الأعمال، و242 مقعد في الدرجة السياحية.

من جهة ثانية، كشفت الخطوط الجوية السعودية عن تحقيقها أرقاما جديدة لأدائها التشغيلي خلال شهر أكتوبر الماضي، حيث سجلت معدلات متنامية في أعداد الضيوف على القطاعين الداخلي والدولي، إذ تم نقل أكثر من 2.4 مليون ضيفاً، مسجلة ارتفاعا نسبته 12%، وارتفع عدد الضيوف من بداية العام حتى نهاية أكتوبر الماضي إلى 27 مليون ضيف.

بينما ارتفع عدد الرحلات التي تم تشغيلها من يناير حتى نهاية أكتوبر الماضي إلى 173 ألف رحلة، منها 99 ألف رحلة داخلية مجدولة، و 66 ألف دولية مجدولة، إضافة إلى 8 آلاف رحلة إضافية ما بين داخلية ودولية.

فيما بلغ عدد مستخدمي تطبيقات الأجهزة الذكية 2.4 مليون ضيف خلال الفترة من يناير حتى نهاية أكتوبر الماضي، بنمو نسبته 87% مقارنة بذات الفترة من العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق