بنتلي تبني بيوت طيور وخفافيش لأغرب سبب

بنتلي تعرف بكونها علامة سيارات فاخرة التي تستهدف أغنى الأغنياء، وبعضهم يصور بنتايجا أنها يخت يمشي على الأرض بقوة 443 حصان يكلف ثمن منزل صغير، لكن العلامة لديها تصرفات قد تكون غريبة، مثل بناء بيوت الطيور!

بنتلي عرفت على مر السنوات بجعل مصنعها في مدينة كرو الإنجليزية صديقا للبيئة، بما في ذلك تزويده بنحو 30 ألف لوح شمسي لتوليد الطاقة ليصنف أنه محايد للكربون. وقبل سنوات، أنشأت خمس خلايا نحل يستوطنها نحو 300 ألف نحلة. واليوم، قررت تثبيت منازل خشبية لتعيش بها الطيور والخفافيش المحلية.

السبب؟ بنتلي شعرت بالمسؤولية تجاه تواجد الطيور والخفافيش بشكل طبيعي في بيئة كرو وأرادت أن توفر بيوت، وقد بدأت العام الماضي بتوفير 6 بيوت، وقررت التوسع على أن تحصل على تلك البيوت من شركات خارجية وترسلها إلى متجر أخشاب، ليس لإضافة بطانة جلدية أو قشرة خشبية مزخرفة، بل لنحت شعار بنتلي على وجه كل صندوق.

واستكمالا لجهود الحفاظ على بيئة كرو، تخطط لزيادة عدد النحل الذي يعيش في المصنع إلى مليون نحلة، والبدء في تجميع مياه الأمطار لتكون محايدة للماء. وتهدف بنتلي لتكون علامة محايدة للكربون كليا بحلول 2030، ما يعني أن المصانع والسيارات لن تخرج أي كربون إلى الغلاف الجوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق