خُبراء يؤكدون أن آبل يائسة في الحصول على شريك لبناء سيارتها الكهربائية

خُبراء يؤكدون أن آبل يائسة في الحصول على شريك لبناء سيارتها الكهربائية

لا يخفى على أحد أن آبل تعمل على تطوير أول سيارة كهربائية لها، حيث أكد خُبراء في عالم السيارات أن عملاق التقنية سيكشف عن بعض التفاصيل في وقت لاحق من هذا العام، مؤكدين أن الشركة في الواقع يائسة في البحث عن شريك لتصنيع السيارة.

يقول الخُبراء أن هُناك فرصة جيدة أن ينتهي الأمر بشركة آبل للعمل مع فوكسكون في مشروع سيارتها الكهربائية، ولم يتضح الأمر بعد ما إذا كانت هذه هي الشركة التي ستتولى عمليات التصنيع، ووفقاً لمصادر مطلعة، فقد ناقشت آبل بالفعل شراكة محتملة مع فوكسكون حول سيارتها الكهربائية.

يُمكن أيضاً أن يكون هُناك مشروع مشترك بين إل جي وماجنا للعمل على إنتاج سيارة آبل، والجدير بالذكر أن آبل كانت قد أجرت محادثات سابقاً مع هيونداي لتصنيع السيارة لكنها وصلت إلى حائط سد، ومنذ ذلك الحين، ورد أن آبل حاولت التواصل مع شركات أخرى بما في ذلك نيسان، لكن المحادثات فشلت جميعاً في الوصول إلى نتيجة.

بالعودة إلى السيارة الكهربائية، فيُتوقع أن تكشف عنها آبل في عام 2024 أو 2025 على أقرب تقدير، وإذا اهتمت ماجنا وإل جي بعمليات الإنتاج، فقد نرى نموذج أولى لها قبل عام تقريباً، وكل شيء يعتمد على كيفية تقدم مرحلة التخطيط، فحتى الآن، لم تجد الشركة بعد شركة تبنيها لها.

وفي النهاية، يُذكر أيضاً أن شركة فوكسكون تستعد لإنشاء خطوط إنتاج للسيارات الكهربائية بأمريكا الشمالية، حيث سيتم اتخاذ قرار بشأن موقع المصنع بحلول صيف هذا العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق