لهذا السبب أغلقت تيسلا قسم العلاقات العامة بها

لهذا السبب أغلقت تيسلا قسم العلاقات العامة بها

لا يخفى على أحد أن تيسلا تمتلك علاقة مضطربة مع وسائل الإعلام والصحفيين، وتُرجم ذلك باختفاء قسم العلاقات العامة في أكتوبر 2020، وها هو إيلون ماسك يؤكد أن هذا القرار نهائي في تغريدة جديدة.

يُذكر أن هذا القرار لم يتم تأكيده حتى اليوم، فرُبما تكون هذه هي المرة الأولى التي يقر فيها الرئيس التنفيذي إيلون ماسك بذلك، مؤكداً أن تيسلا ليست معتادة على التلاعب بعملائها.

قال إيلون ماسك أيضاً أن وسائل الإعلام تنشر قصصاً غير مكتملة، وادعاءات مفرطة في الإثارة لمجرد الحصول على إيرادات، والعودة إلى تيسلا لأي خطأ كان، وأحدثهم هو حادث مميت بولاية تكساس، والتي نسبته الشرطة إلى عدم وجود سائق عند وقوعه.

كما أكد أنه لا جدوى من إعادة قسم العلاقات العامة، حتى لو كان لتوظيف شخص واحد فقط، حيث قال: “تنفق الشركات الأخرى الأموال على الإعلان والتلاعب بالرأي العام، وتركز تيسلا على المنتج، أنا أثق في الناس”.

وفي الختام، يجدر بالذكر أن تيسلا أقامت علاقة غير مسبوقة بينها وبين العملاء على مر السنين، وهو ما يُترجم إلى مبيعات جيدة، لذا فهي لا تحتاج إلى وسائل الإعلام في الوقت الحالي، لكن قد تحتاج إليها الشركة يوماً ما نظراً لخططها التوسعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق