هل يفضل تنظيف فلتر الهواء أم استبداله حال انسداده؟

يعتمد المحرك على العديد من القطع الميكانيكية والكهربائية الحيوية والتي تساعد على عمله بكفاءة عالية، أحد أبرز هذه القطع هو فلتر الهواء، حيث أنه الجزء المسؤول عن تنقية الهواء الداخل إلى المحرك من أى ملوثات مثل الأتربة والغبار والشوائب، ما يساهم في إتمام عملية الاحتراق الداخلي في المحرك.

لكن مع مرور الوقت وكثرة الاستخدام قد يتعرض فلتر الهواء للإنسداد أو التلف، وهو ما يسبب العديد من المشاكل والأعطال للمحرك، وحينها يلجاً بعض قائدي السيارات إلى تنظيفه بدلاً من استبداله، حيث يقومون بتنظيفه عن طريق توجيه هواء مضغوط نحوه، فهل هذا التصرف صحيح أم خاطئ؟

أجاب خبراء السيارات أن هذا الفعل خاطئ بالتأكيد، حيث أن تنظيفه عن طريق الهواء المضغوط يؤدي إلى توسيع الفتحات الصغيرة جدا به التي تمتنع الأتربة والاتساخات من المرور للمحرك، وبالتالي تتسبب في إصابة المحرك بالعديد من الأعطال.

وأضاف الخبراء أنه يجب استبدال فلتر الهواء مرتين في العام أو كل 10.000 كلم، أو وفقاً لما تحدده الشركة المصنعة للسيارة، أما في حال الإضطرار إلى تنظيف الفلتر لسبب ما، فإنه يمكن القيام بذلك عن طريق الاستعانة بجهاز شفط مثل المكنسة الكهربائية أو أداة أخرى لا تلحق به ضرر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق