إلغاء وضعية الركوع على ركبة واحدة في “فورمولا 1”

أعلن المدير التنفيذي لبطولة العالم لـ”#فورمولا 1″ الإيطالي ستيفانو دومينيكالي أن السائقين لن يحصلوا مجدداً على حرية اتخاذ وضعية الركوع على ركبة واحدة، قبيل انطلاق الجوائز الكبرى، معتبراً انه بات يتوجب الانتقال من “لفتة إلى فعل” من أجل محاربة العنصرية.

واعتاد سائق مرسيدس بطل العالم سبع مرات البريطاني لويس هاميلتون، وهو صاحب البشرة السمراء الوحيد في البطولة العالمية، والعديد من السائقين في العامين الأخيرين على الركوع على ركبة واحدة قبل كل سباق تضامناً مع حركة “بلاك لايفز ماتر” التي اكتسبت زخماً بعد مقتل المواطن الاميركي صاحب البشرة السمراء جورج فلويد على يد رجل شرطي صاحب بشرة بيضاء في مينيابوليس في أيار 2020 ومن أجل اظهار تضامنهم في الصراع الدائر ضد العنصرية.

غير أن المشرفين على البطولة التي تنطلق الشهر المقبل مع باكورة الجولات على حلبة الصخير البحرينية، قرروا الغاء هذه المظاهر من البرنامج الرسمي للسباقات، حيث من الممكن أن يعمد السائقون إلى الركوع على ركبة واحدة في وقت آخر قبل انطلاق السباق، ومن المحتمل أن يكون بالقرب من سياراتهم، ولكن ليس ضمن اطار رسمي.

شرح مدير فيراري السابق دومينيكالي القرار المتخذ لشبكة “سكاي سبورتس”، معتبراً انه “كان علينا التأكد من أن ما فعلناه كان مهماً لإظهار نية الفورمولا واحد في الأمور التي تهم العالم”.

وتابع دومينيكالي الذي خلف الاميركي تشايس كاري عام 2020: “أعتقد الآن أن الأمر يتعلق (بالانتقال) من لفتة إلى فعل. العمل الآن هو التأكيد على تنوع مجتمعنا، وهذه هي الخطوة الأولى”.

من ناحية أخرى، أكد المسؤولون في الفئة الأولى انهم مددوا التزامها المالي لبرنامج المنح الدراسية الهندسية للفئات الاجتماعية الممثلة تمثيلاً ناقصاً حتى عام 2025. كما ستستمر البطولة العالمية في بث رسالة مناهضة للعنصرية على الشاشة قبل انطلاق كل جائزة كبرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق